أغرب 7 أماكن مخفية في العالم وأكثرها غموضاً!

Open list
7 submissions already

مدن سرية وخزائن تحت الأرض وأبواب مقفولة لا يمكن فتحها! ترى، ماذا خبأ الناس في تلك الأماكن حتى أقفلوها بهذا الشكل المريب؟ من قبر ملعون لامبراطور صيني، مروراً بخزنة تعود لأكبر تاجر مخدرات في العالم:

تقول النظريات أن الدكتور (ماكسويل ويلكوك Maxwell Wilcock)، وهو مستكشف كان يزور الاتحاد السوفياتي خلال فترة الحرب الباردة، كان جاسوساً في الحقيقة. وبالرغم من وفاته، تدعي عائلته أنه تكلّم دائماً عن امتلاكه لبيضة ذهبية وأنه كان يتفاخر بها أمام الناس، كما كان صديقاً لصائغ مجوهرات يُعتقد أنه آخر شخص امتلك البيضة.

بالطبع، ترغب عائلة (ويلكوك) بفتح صندوق الوديعة في أقرب فرصة، لكن بما أن الرجل توفي ولم يذكر البيضة في وصيته، وبما أن السلطات لم تصدر إذناً أو تصريحاً رسمياً بذلك، ستبقى البيضة المفترضة داخل صندوق الودائع بدون أن يُكشف سرها!

#1 قاعة السجلات في مصر

يُعتبر أبو الهول أحد أهم الآثار التاريخية في العالم، وبما أنه منحوت من الحجر الجيري، فلا شك أن التمثال يحوي بداخله الكثير من الممرات والغرف السرية، ولا يزال علماء الآثار المصرية مهتمين بدراسة أبو الهول لحلّ إحدى معضلات التاريخ.

بعدما اكتُشف وجود فتحات أسفل تمثال أبي الهول، ادعى بعض الخبراء أنهم وجدوا الأسطورة التي تُعرف باسم قاعة السجلات، وإذا كان ذلك صحيحاً، أي إن كانت القاعة موجودة، فسنعثر أخيراً على كمية هائلة من المعلومات والأدوات التي صنعها وأوجدها المصريون القدامى.

يعتقد بعض مناصري نظرية المؤامرة أن قاعة السجلات ستثبت أن الفضائيين زاروا الأرض خلال عهد الفراعنة، أو أن قاعة السجلات ستخبرنا عن مكان مدينة أطلنطس الضائعة.

submitted by

#2 أغنى معبد في العالم

في ولاية Kerala جنوب الهند، هناك قصة حقيقية عن كنزٍ قديم مخبأ هناك. المكان الذي نتحدث عنه هو معبد Sree Padmanabhaswamy ، وهو معبد مُكرّس للإله ماها فيشنو. بُني هذا المعبد الذهبي في القرن السادس عشر، ويُقال أن العائلة المالكة خبأت كنوزها ضمن جدران وخزائن هذا المعبد. ثم في عام 2011، طالبت الحكومة الهندية إجراء مراجعة للحسابات بخصوص قيمة الكنوز المخبأة. لكن هذا الأمر كان صعباً بعض الشيء، حيث حذّر الزعماء الدينيون المحليون من فتح الخزائن، لأن ذلك تقليل من احترام الـ (ماها فيشنو)، ما قد يؤدي إلى عواقب سماوية وخيمة.

لكن بالرغمِ من الاحتجاجاتِ والتهديداتِ التي أطلقها الهندوس، حصل المحاميT P Sundararajan على إذنٍ رسمي لفتحِ الخزينة لأول مرة منذ قرون.

فتح المحامي وفريقه 5 خزائن من أصل 6 ، ودُهشوا جداً بما وجدوه: مجموعة مدهشة وأخّاذة من التيجان والأسلحة وحقائب الألماس وتماثيل وأوانٍ مصنوعة من الذهب. حتى أنهم وجدوا ثمار جوز الهند محشوة بالمجوهرات! وإجمالاً، كانت الخزائن تحوي ما يُقدّر بتريليون دولار أمريكي من المال!

بقي باب خزنة واحدة غير مفتوح، وهو بابٌ يحوي نقش أفعى عملاقة عليه. فأصرّ المتدينون أن فتحه سيؤدي إلى سوء طالع كبير. والطريقة الوحيدة لفتح الخزنة هي أن يقوم كاهن هندوسي بإجراء طقس مقدس يُعرف بـاسم Garuda Mantra، لكن المشكلة أن لا أحد اليوم يعرف كيف يقوم بهذا الطقس المقدس.

submitted by

#3 مقبرة الامبراطور تشين

وحّد الامبراطور (تشين شي هوانغ Qin Shi Huang) الصين تحت حكمه، وأصبح أول حاكمٍ صيني. لذا من الطبيعي أن يكون لهذا الرجل بعض الأفكار الغريبة: فلطالما أراد العيش إلى الأبد، لذا بدأ العمل على تأسيس مقبرته بالرغم من أنه استلم الحكم في عامه الثالث عشر! فأمر 700 ألف شخص ببناء مجمّع المقبرة الخاص به، وطلب من العمال بناء 8000 تمثال لجنوده، تلك التماثيل التي تُعرف باسم محاربي التيراكوتا Terracotta، وذلك لأن الامبراطور أراد لجيشه أن يرافقه إلى الحياة الأبدية! المثير للإعجاب، أن تماثيل الجنود كانت حقيقية، فكل تمثال يتميّز عن الآخر، وجميعها تعود لأشخاص حقيقيين.

ما نعرفه عن مقبرة الامبراطور قليل للغاية، بالرغم من انتشار الصور الخاصة بها. فالقبر نفسه ما زال مغلق، ولا نستطيع معرفة ما بداخله. كما حذّر علماء الآثار الصينيين من المقبرة، وأوضحوا أنها تحوي الكثير من الأفخاخ والزئبق السام.

submitted by

#4 خزائن الجدري

كان الجدري مرضاً خطيراً وقاتلاً، وتسبب بوفاةِ الملايين من البشر على مرّ التاريخ. كما وُجد في مومياوات الفراعنة المصريين، ويُعتقد أنه سبب وفاة الملوك والملكات والعامة أيضاً. لكن في عام 1798، اكتشف (إدوارد جينر Edward Jenner) اللقاح، وأصبح داء الجدري قابلاً للعلاج، لكن لم يستطع البشر التغلب على هذا المرض حتى منتصف القرن الماضي. أما اليوم، فلم يعد الجدري يسبب مشكلة خطيرة.

لكن ما لا يعرفه البعض أن كميات صغيرة من الفايروس المسبب للمرض لا تزال موجودة ومجمدة في منشآت سرية لتصنيع الأسلحة البيولوجية في كلّ من روسيا وأمريكا. فإذا فُتحت العينات مثلاً، سيتضاعف الفايروس ويقتل الملايين من البشر.

يعتقد البعض أن على الحكومتين الأمريكية والروسية تدمير ما تبقى من الفايروس، لكن الدولتين لا تقومان بذلك معللتين أن باستطاعتهما إقامة الأبحاث لدراسة الفايروس أكثر وصنع لقاحات فعالة ضد المرض إن انتشر لاحقاً. لكن ما يثير مخاوف البعض أن الولايات المتحدة تحتفظ بالفايروس فقط لأن روسيا تحتفظ به أيضاً، والعكس صحيح أيضاً، لذا يبدو أن الطرفين يستخدمان هذا السلاح المميت لترهيب بعضهما. نتمنى أن يبقى الفايروس مجمداً ولا تندلع حرب بيولوجية بين الطرفين!

submitted by

#5 قبو ضريح تاج محل

مجدداً في الهند، وتحديداً في تاج محل، الأيقونة الهندية الشهيرة، والتي يعتقد البعض أنه يحوي أسراراً غامضة. نعرف جميعاً قصة هذا المبنى، والذي بناه الملك المغولي شاه جهان كي يضع فيه رفاة زوجته ممتاز محل.

على أي حال، يعتقد بعض الهندوس أن تاج محل يحوي غرفاً سرية مقفلة، ويقولون أنه بُني ليكون معبداً هندوسياً، لكن تلك الفرضية يشوبها الكثير من الجدل، فالهندوس ليسوا على علاقة جيدة مع الهنود المسلمين، لذا قد تكون تلك محض افتراءات.

هناك بالفعل بعض الأبواب والأماكن في قصر تاج محل ليست متاحة للعامة، لكن السلطات تقول أن ذلك بهدف الحفاظ على القصر. على أي حال، كلّ ما نعرفه أن لا أحد دخل تلك الغرف، لذا مازالت حتى الآن غامضة بالنسبة لنا.

submitted by

#6 خزنة بابلو إسكوبار Pablo Escobar

سنتحدث هنا عن عقارٍ خاص بإسكوبار في مدينة ميامي الأمريكية، والذي اشترته إحدى العائلات وعاشت فيه مدة من الزمن، حتى قررت إجراء بعض الإصلاحات فيه. عندها عثرت العائلة على خزنة معدنية مخبأة تحت الأرض، وبما أن العائلة على معرفة بتاريخ (إسكوبار) الدموي، فكان أفرادها خائفين من فتح الخزنة المعدنية.

للأسف، سُرقت الخزنة قبل أن تقوم العائلة بفتحها، ولم تستطع الشرطة العثور على المجرم.

submitted by

#7 بيضة بريستون Preston

في هذا اللغز الأخير، سنتكلم عن بلدة بريستون Preston في لانكاشير Lancashire في انجلترا. حيث يوجد في إحدى خزنات البنوك صندوق وديعة مثير للاهتمام، تقول الشائعات أن بداخله بيضة فابرجيه Faberge، وهي عبارة عن مجوهرات ثمينة على شكل بيضة استخدمها القياصرة الروس. تلك البيضة، أو البيوض بالأحرى، صنعها صائغ روسي شهير يُدعى (بيتر كارل فابرجيه Peter Carl Fabergé) وصنعها خصيصاً للعائلة الروسية القيصرية، وتوجد منها 43 بيضة في المتاحف والمجموعات الخاصة، لكن 7 سبع بيضات ما زالت مفقودة حتى اليوم، ويُقال أن اثنتين فقط منها بقيتا سالمتين بعد الثورة الروسية، فإذا كان ما يُشاع صحيحاً، فكيف انتقلت واحدة منهما إلى بريستون في انجلترا؟

submitted by

Add your submission

Image Video Audio Text Embed

This field is required

Drop Images Here

or

You don't have javascript enabled. Media upload is not possible.

Get image from URL

Maximum upload file size: 6 MB.

Processing...

This field is required

Drop Video Here

or

You don't have javascript enabled. Media upload is not possible.

e.g.: https://www.youtube.com/watch?v=WwoKkq685Hk

Add

Supported services:

Maximum upload file size: 10 MB.

Processing...

This field is required

Drop Audio Here

or

You don't have javascript enabled. Media upload is not possible.

e.g.: https://soundcloud.com/community/fellowship-wrapup

Add

Supported services:

Maximum upload file size: 5 MB.

Processing...

This field is required

e.g.: https://www.youtube.com/watch?v=WwoKkq685Hk

Supported services:

Processing...