فندق فور سيزونز هوتل إسطنبول آت سلطان أحمد (6/10)

إذا كانت غايتكم خلال شهر العسل الرومانسي والجميل أن تتواجدوا في فندق قريب من المعالم الرئيسية في المدينة إسطنبول والبازار العظيم، والمسجد الهائل الأزرق ومعلم  آيا صوفيا والباب العالي مع إقامة فخمة جداً  لا يمكن أن يكون هناك  أفضل من فندق “فورسيزونز” في بلدة سلطان أحمد، يتواجد الفندق على بعد سبعة دقائق مسير على الأقدام عن كل من تلك الأنحاء و المعالم الأساسية، وتم استعمال  الفندق في السابق كسجن، مثلما ويتكون الفندق فقط من سبعة وستون قاعة وجناح، ويستحسن الحجز على نحو مسبق للإقامة فالطلب على هذا الفندق الفخم ضخمً.

يقع فور سيزونز إسطنبول في السلطان أحمد في مبنى سجن مكون من 3 طوابق مصمم على طراز نيو كلاسيكي مع ساحة فناء ذات مناظر خلابة في وسط البلدة القديمة بمدينة إسطنبول، ويوفر أماكن إقامة فاخرة مع أعمال أصلية قام بتصميمها فنانين أتراك مثل السجاد التركي المصنوع يدويًا، كما تتوفر خدمة الواي فاي مجانًا ومواقف خاصة للسيارات في الموقع.

تتميز الغرف والأجنحة في فور سيزونز اسطنبول في السلطان أحمد بديكورات مصممة على الطراز التركي مع تفاصيل نيو كلاسيكية، وتضم آلة لصنع قهوة الاسبريسو، كما تحتوي جميعها على تلفزيون بشاشة مسطحة مع مشغلات سي دي ودي في دي، بالإضافة إلى حمام رخامي مزود بحوض استحمام عميق.

يقع مطعم Seasons داخل جناح زجاجي في حديقة ساحة الفناء بالفندق، ويتميز بالأعمال الفنية التركية وسمات العصر العثماني، ويقدم وجبات الإفطار والغداء والعشاء، كما يمكن للضيوف الاستمتاع بوجبة إفطار متأخرة شهيرة يوم الأحد.

تقع صالة A’YA التي توفر إطلالة خلابة على المدينة القديمة على السطح، وتشمل قائمة غنية من المشروبات الكحولية وغير الكحولية وقائمة من الوجبات الخفيفة اللذيذة مثل بلح البحر دولما وساندويش دوروم بلحم العجل والمعجنات التركية.

يوفر السبا الموجود في فور سيزونز علاجات الصحة والتجميل الباعثة على الاسترخاء، كما يمكن للضيوف استخدام غرف الساونا أو غرفة اللياقة البدنية قبل أو بعد العلاجات.

يقع فندق فور سيزونز إسطنبول في السلطان أحمد على بعد 350 متر من قصر توبكابي الشهير، فيما يقع مطار أتاتورك على بعد 19 كم، بينما يبعد مطار إسطنبول مسافة 53 كم.

فاتح هو خيار رائع للمسافرين المهتمين بـاستكشاف المدينة القديمة والفن المعماري والتاريخ.

هذه المنطقة المفضلة من إسطنبول لدى ضيوفنا بناءً على التقييمات المستقلة.